دعاء يوم الجمعة وزيارته at Doa

The Best doa References website.

دعاء يوم الجمعة وزيارته. الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه. الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه. دعاء يوم الجمعة وزيارته اللهم إن ذنوبي لم تبق لي إلا رجاء عفوك، وقد قدمت آلة الحرمان بين يدي، فأنا أسألك بما لا أستحقه، وأدعوك بما لا استوجبه.وأتضرع إليك بما لا استهله، فلن يخفى عليك حالي وإن خفي على الناس كلهم معرفة أمري.

دعاء يوم الخميس المستجاب مقال
دعاء يوم الخميس المستجاب مقال from mqaall.com

الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه. دعاء يوم الجمعة وزيارته اللهم إن ذنوبي لم تبق لي إلا رجاء عفوك، وقد قدمت آلة الحرمان بين يدي، فأنا أسألك بما لا أستحقه، وأدعوك بما لا استوجبه.وأتضرع إليك بما لا استهله، فلن يخفى عليك حالي وإن خفي على الناس كلهم معرفة أمري. الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه.

دعاء يوم الخميس المستجاب مقال

دعاء يوم الجمعة وزيارته اللهم إن ذنوبي لم تبق لي إلا رجاء عفوك، وقد قدمت آلة الحرمان بين يدي، فأنا أسألك بما لا أستحقه، وأدعوك بما لا استوجبه.وأتضرع إليك بما لا استهله، فلن يخفى عليك حالي وإن خفي على الناس كلهم معرفة أمري. الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه. دعاء يوم الجمعة وزيارته اللهم إن ذنوبي لم تبق لي إلا رجاء عفوك، وقد قدمت آلة الحرمان بين يدي، فأنا أسألك بما لا أستحقه، وأدعوك بما لا استوجبه.وأتضرع إليك بما لا استهله، فلن يخفى عليك حالي وإن خفي على الناس كلهم معرفة أمري. الْحمْد للهِِ الاْوّلِ قبْل الاِْنْشاءِ والاِْحْياءِ والاْخِرِ بعْد فناءِ الاْشْياءِ الْعليمِ الّذى لا ينْسى منْ ذكره ولا ينْقص منْ شكره ولا يخيب منْ دعاه ولا يقْطع رجاء منْ رجاه.